التقطير

يعد التقطير مبادرة استراتيجية أطلقتها حكومة دولة قطر بغية توفير فرص التوظيف لمواطني الدولة في القطاعين الخاص والعام. وباعتبارها أحد أهداف رؤية قطر الوطنية 2030، تستهدف سياسة التقطير المناصب الوظيفية التي تشكل جزءًا أصيلاً في خطط العمل الخاصة بكيانات القطاعين العام والخاص. وترمي سياسة التقطير إلى تزويد نسبة 50 في المائة من المواطنين القطريين بوظائف دائمة ذات أهداف واضحة.

وإذ تسعى مؤسسة قطر للإسهام في تحقيق هذا الهدف، فإنها تكرس كافة جهودها من أجل توفير فرص التوظيف الملائمة للمواطنين القطريين مع العمل في الوقت نفسه على رعاية وتشجيع الشباب القطريين حتى يستفيدوا بدورهم من هذه المبادرة الرائدة.

يضطلع قسم استقطاب وتطوير المواهب التابع لإدارة الموارد البشرية في مؤسسة قطر بدور محوري في دفع جهود تحقيق هدف التقطير من خلال اكتشاف مواهب المواطنين القطريين والعمل على تنميتها وصقلها.

التوظيف

بالنسبة لجميع المناصب الدائمة، يسعى قسم التوظيف بمؤسسة قطر إلى ضمان استلام جميع طلبات المرشحين ذوي المؤهلات المناسبة من قبل القسم الراغب في استقطاب موظفين جدد، ثم يقوم بمراجعتها وتقييمها. ومن هنا، كان لزاماً على المرشحين تقديم السير الذاتية الخاصة بهم على نحو يعكس بشكل كامل مهاراتهم وخبراتهم.

يمكن للمواطنين القطريين استكمال النموذج أدناه وإرفاقه مع السير الذاتية المفصلة التي سيجري تقييمها في ضوء متطلبات التوظيف الحالية والمستقبلية.

وبالإضافة إلى توظيف المواطنين القطريين، يقوم قسم استقطاب وتطوير المواهب التابع لإدارة الموارد البشرية في مؤسسة قطر بالاضطلاع بالمهام التالية في سبيل دعم سياسة التقطير:

تخطيط التعاقب الوظيفي

يسهم تخطيط التعاقب الوظيفي في التعرف على المرشحين الداخليين وتطوير مهاراتهم، على أن يتمتعوا بالقدرات والمؤهلات اللازمة لشغل المناصب القيادية الرئيسة داخل الشركة، الأمر الذي يفضي إلى تأهيل مزيد من المواطنين القطريين ممن يمتلكون قدرات وخبرات متميزة بحيث يكونون على استعداد لتقلد هذه المناصب الأساسية فور شغورها. تفرز عملية تخطيط التعاقب الوظيفي أجيالاً متواصلة من الكوادر القيادية بما يسهم في تحقيق أهداف التقطير.

يمتلك جميع الموظفين خطة تطوير مهني تتضمن أهدافاً قصيرة وطويلة الأمد تتعلق بوظائفهم الحالية والمستقبلية. كما تشمل خطة التطوير المهني تسلسل لخبرات العمل الرسمية وغير الرسمية جرى التخطيط له بغية مساعدة الموظفين في تحقيق أهدافهم. وترتبط هذه الأهداف بكل من الإمكانات ونقاط القوة التي يتمتع بها كل موظف. كذلك تساعد خطط التطوير المهني الموظفين في تنمية مهاراتهم وزيادة معارفهم، إلى جانب تطوير أنفسهم والارتقاء في مساراتهم المهنية والتعرف على كيفية تلبية متطلبات التطوير المهني.

تسهم خطط التطوير المهني الموظفين في وضع تكهنات واقعية بشأن التطور المهني من خلال اقتراح أطر زمنية للإنجازات المهمة، بما في ذلك ما يتعلق بالترقي في سلم العمل، وتحديد المجالات التي يتعين على الموظفين تطوير أنفسهم فيها قبل أن يصبحوا مؤهلين للانتقال إلى المسارات المهنية التالية.

التدريب

إننا ملتزمون بشكل كامل بتوفير التدريب لموظفينا وتطوير مهاراتهم من منطلق إيماننا العميق بمدى أهمية "تنمية مهارات الأفراد" من أجل تحقيق النماء والنجاح. وتتمثل مهمة مؤسسة قطر في إتاحة فرص التطوير المهني لجميع الموظفين والمتدربين من خلال طائفة متنوعة من الدورات التدريبية مثل جلسات التدريب الداخلي والخارجي والتعلم الإلكتروني، وذلك بهدف تشجيع كافة الأفراد على زيادة إسهاماتهم في تعزيز مسيرة مؤسسة قطر.

وقد صُممت الدورات الداخلية خصيصاً من أجل تزويد موظفي ومتدربي مؤسسة قطر بفرص التدريب والتعلم التي تتفق وأرقى معايير الجودة. وإذ تستقطب هذه الدورات الداخلية آلاف المشاركين كل عام، فإنها تسهم في تطوير مهارات الموظفين والمتدربين وتساعد مؤسسة قطر في تحقيق أهدافها التي تشمل توفير خدمات ملائمة تسهم في تنمية المجتمع.

وبالإضافة إلى توفير مجموعة متنوعة من فرص التدريب، نسعى كذلك إلى التعاون مع المجلس الأعلى للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في قطر من أجل إتاحة سلسلة واسعة من دورات التعلم الإلكتروني وخدمات التعلم المشترك لموظفي ومتدربي مؤسسة قطر، ما يؤصل ثقافة التعلم الإلكتروني داخل مؤسسة قطر والمجتمع بحيث تعكس وتعزز الاتجاهات الرئيسة في بيئة التعلم على الساحة العالمية.

المنح الدراسية

يركز برنامج المنح الدراسية الذي ترعاه مؤسسة قطر على متطلبات التوظيف طويلة الأمد في مؤسسة قطر. وفي الوقت الراهن، يعكف المتدربون تحت رعاية المؤسسة على الدراسة في أفرع الجامعات العالمية المرموقة في المؤسسة، وغيرها من الجامعات الرائدة في دولة قطر وخارجها، بما في ذلك تلك المتواجدة في المملكة المتحدة والولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا وأستراليا. يستهدف هذا البرنامج المرشحين المتميزين ذوي القدرات الاستثنائية ممن يمتلكون القدرات اللازمة لتلبية متطلبات العمل عالية المستوى.

معايير الاختيار:

  • الجنسية القطرية.
  • الحصول على شهادة الثانوية العامة بمعدل 85% فما فوق.
  • خطاب قبول من إحدى الجامعات المعتمدة من هيئة التعليم العالي.
  • الحصول على شهادة "ILETS" بمعدل 5.5 أو شهادة "TOEFL iBT" بمعدل 70.

التدريب لشغل الوظائف:

يصنف المتدربون في مؤسسة قطر إلى فئتين:

المتدربين غير الخريجين: تشمل هذه الفئة خريجي المدارس الثانوية أو الحاصلين على دبلوما لمدة عامين من إحدى الجهات التعليمية المعترف بها. ويتم ترشيح هؤلاء لتولي مناصب أولية مع وضع خطة تطوير مهني.

المتدربين الخريجين: تشمل هذه الفئة خريجي الجامعات أو الحاصلين على دبلوما لمدة ثلاثة أعوام من إحدى الجهات التعليمية المعترف بها (مثل كلية شمال الأطلنطي في قطر)، ويتم ترشيح هؤلاء لتولي مناصب أولية مع وضع خطة تطوير مهني.

التدريب قصير المدة

بموجب هذا البرنامج، فإن المواطنين القطريين الذين تتراوح أعمارهم بين 18 عاماً فما فوق ممن يدرسون حالياً في إحدى الجامعات، أو غيرهم من الطلاب الذين ينتمون إلى جنسيات أخرى ولكنهم يدرسون في إحدى الأفرع الجامعية في مؤسسة قطر، يجري توظيفهم لمدة لا تزيد عن شهرين. وفور استكمال الواجبات والمهام المنوطة بهم، يحصل المتدربون على شهادة إتمام التدريب ومبلغ من المال.

استمارة طلب

يرجى إيفادنا بسيرتكم الذاتية المحدّثة مرة أخرى في حال انقضاء عام كامل على تقديمها دون التأهل لأي من البرامج المذكورة أعلاه.